موقع اهل البيت في ليبيا يعتني بالتسامح الديني والأخوّة الليبية

جهاز المخابرات السعودي ينشيء مقر في مدينة العوينية الليبية

اهل البيت في ليبيا 

من خلال رصد وحدة التحري والمتابعة لجهاز المخابرات الليبي (الخاص) وجهاز الأمن الداخلي ورد تقرير عن حركة مشبوهة لجهاز المخابرات السعودي في مدينة العوينية بالجبل الغربي وعن انشاءه لمقر كبير في منطقة نائية لاستقطاب وتجنيد العناصر تحت مسمى دراسة العلوم الشرعية الاسلامية – حسب المفاهيم السلفية – ودون حصولهم على اذن خاص لهذا النشاط المشبوه.

فور ورود المعلومة تم تكليف وحدة خاصة لاعداد تقرير خاص عن المدارس السلفية الوهابية التي تم انشاؤها منذ 2011م في كافة المدن الليبية وتبين أن توزيعها جغرافيا تم عبر دراسة دقيقة أمنية ومخابراتية تهدف الأهداف الاستراتيجية التوسعية للدولة السعودية في منطقة شمال أفريقيا.

وأن هناك مخطط كبير للسيكرة على المساجد ومراكز تحفيظ القرىن الكريم التي تشتهر بها ليبيا وبناء مدارس ومعاهد دينية جديدة وانشاء مكاتب للحج والعمرة تسهل لها المخابرات السعودية الحصول على التأشيرات والتحرك داخل المملكة لاستقطاب وتجنيد العناصر ومحاولة غسل أدمغتهم من خلال طقوس وشعائر الحج والعمرة بالأفكار الوهابية.

يُذكر أن مدينة العوينية يسكنها أغلبية من أبناء قبيلة المشاشية عدد سكانها 20ألف نسمة تقريباً وقد تم تهجيرها سابقا بسبب أحداث فبراير 2011م ووقوف المدينة مع نظام القدافي ومساهمتها في الحرب على مدينة الزنتان وقد استغل ضابط المخابرات السعودية “طارق درمان الزنتاني” المسؤول عن النشاط والعمليات في الجبل الغربي هذه النقطة وضعف وتشريد أهالي هذه القرية وقام بتقوية العناصر الوهابية فيها وسيطروا على المسجد الرئيسي فيها وبدأوا في التوسع في نشاطهم مستغلين حاجة سكانها ورغبتهم في العودة الى قريتهم وقد تحق لهم ذلك وبدأت موجة تهويب وتهويد السكان بالدين الوهابي الجديد.


مؤسسة أهل البيت في ليبيا
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.