موقع اهل البيت في ليبيا يعتني بالتسامح الديني والأخوّة الليبية

السلاح الايراني في مواجهة اسرائيل…أين العرب؟؟

أهل البيت في ليبيا 

للذين يقولون إن السلاح الايراني لم يوجه الى اسرائيل لن نتكلم إلا على بعض المعلن 2006 هز اسرائيل مئات صواريخ حزب الله براً وبحراً حتى أقروا بشبه التوازن (اذا قصفت بيروت ستقصف تل ابيب) وأغلب ما لدى غزة من سلاح هو من ايران.

صحيح بعض المال من غيرهم أما السلاح فلا وأخيراً شد أزر المقاومة على حدود سوريا ولكن ان تدخل الدولة في حرب مباشرة ونحن نعلم انها معادلة تدخل فيها بريطانيا المؤسس وأمريكا المؤمن هكذا ودون حسابات ومن على بعد والعرب المحيطون بعضهم طابور خامس وعقلهم مقلوب (الواحد منهم في داخله يحمل ضده) وكأن الامام علي وشيعته ليسوا مسلمين. 

يا للهول وكل الحصار الأمريكي للثورة من بدايتها بحريا حتي انتهت مشكلة السفارة ثم 8سنوات حرب أكلت الأخضر واليابس لم تفتر يوماً واحداً وضرب النفط شبه بالكامل (جزيرة خرج وما أدراك ما جزيرة خرج النفطية) (مصفاة عبدان الأكبر في العالم انذاك دكها جيش صدام المدعوم من جميع دول الخليج وجميع دول العالم بما فيه الاتحاد السوفيتي لتحجيم الثورة وضرب ما ورتثه من سلاح اشتراه الشاه عندما كان شرطي الخليج وخامس طيران العالم.

والآن أغلب العراق انظم للثورة وأغلب سوريا وأغلب لبنان حتى المسيحيين الأحرار وأغلب الفلسطينيين وأغلب اليمنيين بشكل مباشر وعلني وغيرهم ستعلمون.

ومع ذلك فالغرب المستعمر وأتباعة أعداء أنفسهم لم يصدقوا أن التقدم العلمي التقني هو الأساس وليس شراء الأسلحة وتخزينها بأضعاف أسعارها وخنق الشعوب والدعايات الكادبة المضلله (مخابرات يظهرون عكس ما يبطنون) ونحن نتابع المشهد لأربعين سنة متواصلة ونتكلم الآن من الذاكرة (فكونوا قوامين شهداء ولو على أنفسكم).


العلامة المجاهد السيد مصطفى بن نصر

كاتب ومؤلف ومحلل سياسي ليبي

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.