موقع اهل البيت في ليبيا يعتني بالتسامح الديني والأخوّة الليبية

رجال الله هم الغالبون

أهل البيت في ليبيا 

ان الذين ينكرون أنه لم تكن هناك شيء اسمه فلسطين يُرد عليهم أن اغلب الولايات العثمانية ليست دول وانما مدن مشهورة كما كانت مع الدولة العباسية أو الأموية أو الفاطمية أوالموحدين من قبل (الجزائر؛؛ تونس؛؛ طرابلس؛؛ مصر(القاهرة) ؛؛ القدس؛؛ الشام(دمشق) ؛؛ بغداد؛؛ البصرة؛؛ المدينة؛؛مكة؛؛ صنعاء).
وهناك عندما تقرر تقسيم الدولة العثمانية سميت بلدان مع تحويرات وعندما وصل الغزاة فلسطين (موشي ديان دخل بفيزا فلسطينية؛؛ جولدا مائير قالت انا فلسطينية حتى 1948 وهما من قادات العصابات الصهيونية.
والانتداب على فلسطين والكتاب الأبيض البريطاني يقول فلسطين تضم المسلمين والنصارى واليهود واليهود أقلية لا تُذكر أنذاك وتم تشجيع كل من يدين باليهودية (من تهودا عبر التاريخ) من أي جنس كان للقدوم الى فلسطين تخلصا منهم أو استخدامهم للمشروع الاستعماري أو لأسباب خرافيه معركة يقودها المسيح المخلص في فلسطين ضد اليهود المتجمعون (هلمج؛؛؛؛؟؟؟) كما يتحمس لذلك الانجيليون الخرافيون وللاسف ليوقعوا باليهود بزعمهم.

لن يهزم عباد النجوم عباد الله وستنتصر أعلام الله على أعلام النجوم وينتصر أحزاب الله على أحزاب الحيوانات (الفيل الجمهوري والحمار الديمقراطي) فليس من يرفع شعار الله مثل من يرفع شعار المخلوقات رغم الشهداء ورغم التضحيات ورغم الاغتيالات للشخصيات والقيادات.


العلامة المجاهد السيد مصطفى بن نصر

فقيه وكاتب سياسي اسلامي ليبي

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.